الجمعة، 1 يونيو، 2012

كيفية الوقاية من ضغط الدم المرتفع


سأل قارئ: كيف نقى أنفسنا من مشاكل ضغط الدم المرتفع؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور صفوت النجار مستشار الطب العام وأخصائى أمراض الباطنية والجهاز الهضمى والكبد إلى أن عدم السيطرة على ارتفاع ضغط الدم قد يؤدى إلى الإصابة بأمراض قلبية، وفشل كلوى وسكتة دماغية، كما أنه لا يوجد علاج لارتفاع ضغط الدم، وإنما يجب التعايش معه واتباعى لتفادى المخاطر التى قد تنتج عنه، ويعتبر اتباع نظام غذائى صحى جزء من أسلوب حياة صحى يهدف لخفض ارتفاع ضغط الدم.

ويشير دكتور وائل إلى أن هناك خطوات يجب اتباعها لخفض معدل ضغط الدم وهى:
 
إنقاص الوزن، فالمعاناة من الوزن الزائد أو من البدانة قد يؤدى إلى مشاكل عقلية وبدنية، وتكمن المشكلة الرئيسية بوفرة الخلايا الدهنية فى الجسم، فكلما ازداد تخزين الدهون فى الجسم، يزداد تضخم هذه الخلايا، كما يزداد إنتاج الخلايا الدهنية للمواد الكيميائية التى تزيد من احتمالية الإصابة بعدة أمراض خطيرة مثل السكرى، والصدمات القلبية، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم، بالإضافة إلى أمراض المرارة، والسرطانات، إذا كنت تعانى من البدانة ومصاب بارتفاع ضغط الدم، يجب أن تسعى لتقليل كمية السعرات الحرارية المستهلكة يوميا، لخسارة نصف كيلو إلى كيلو غرام أسبوعيا يجب تقليل السعرات الحرارية المستهلكة ب 500 إلى 1000 سعر حرارى يوميا.


تقليل نسبة استهلاك الصوديوم، والصوديوم هو مادة غذائية كهرلية بالجسم والتى تستخدم فى تقلص العضلات، والحفاظ على التوازن الحمضى والقاعدى فى الجسم، كما أن الصوديوم يعمل على تنظيم ضغط الدم وكمية، ولكن أى زيادة إضافية فى كمية الصوديوم بالجسم يؤدى إلى تأثير سلبى فى ضغط الدم، حيث أن تعمل هذه الزيادة على حبس الماء والسوائل فى الجسم مما يؤدى إلى زيادة قوة نبض القلب مسببا بذلك ارتفاع ضغط الدم، لذلك حاول تجنب الأطعمة أغنية بالصوديوم كالشوربة المعلبة، والمأكولات المجمدة، والصويا صوص، والبطاطا المقلية، بالإضافة إلى المشروبات الغازية، والموالح، وخفض إستهلاك ملح الطعام، كما تنصح جامعة روتجرز باستهلاك من 1000-3000 ملغم من الصوديوم يوميا بما يعادل ملعقة ملح واحدة.


زيادة كمية الألياف الغذائية، هنالك نوعان من الألياف الغذائية، ألياف قابلة للذوبان وألياف غير قابلة للذوبان، الألياف القابلة للذوبان يتم امتصاصها فى الجسم مع الماء، حيث تشكل مادة هلامية فى المعدة، أما الألياف الغير ذائبة فتؤدى إلى حدوث تضخم، من الأطعمة الغنية بالألياف الفواكة والخضراوات ونخالة الشوفان، بالإضافة إلى بذور الكتان، والفاصولياء ووفقا لمنظمة الحمية الغذائية إن اتباع نظام غذائى يعتمد على استهلاك 25 غراما من الألياف يوميا يساعد على الوقاية من سرطان القولون، والسكرى، ومن الأمراض القلبية، وكذلك ارتفاع ضغط الدم.

تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، فالبوتاسيوم هو مادة غذائية كهرلية أيضا وتساعد فى تقلص العضلات بالجسم، بالإضافة لكونه عنصر مهم يساعد على تنظيم ضغط الدم، ووفقا لجمعية القلب إن النظام الغذائى يجب أن يحتوى على مصادر طبيعية للبوتاسيوم لأهميته الكبيرة بالسيطرة على ضغط الدم، كونه يقلل من تأثير الصوديوم على ضغط الدم، لذلك قم بدعم نظامك الغذائى بالأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز، والفاصولياء البيضاء، والأفكادو، والشمام، والمشمش، بالإضافة إلى البرتقال، كما ينصح بحصول الجسم على 4700 ملغم من الصوديوم يوميا.
 
 

ليست هناك تعليقات: