الخميس، 21 أكتوبر، 2010

اسمح‏ ‏لي‏ ‏أنصحك‏!



رأيي في الحياة :
 
إن هذه الحياة التي نعيشها يجب أن نعيشها , ويجب ان نقاوم وان نكافح الموت في صوره  فالفشل موت , والخوف موت .. والاستسلام موت ..
يجب ان تعيش هذه الحياة .. يجب ألا تنحني رأسك إلا للشيء العظيم .. للشيء الصادق .
 

ورأيي في الناس:

أنا أقول لك رأيي في الناس .. فالناس فيهم ضعف وكذب ونفاق .. وكل انسان فيه نقطة ضعف لا تكاد تقرب منها حتي يصرخ أو حتي تمتد يده إليك فيضربك أو يقتلك .. كل انسان فيه نقطة ضعف.

هل تعرف حكاية كعب أخيل؟ !
أخيل هذا اسم بطل يوناني , يقال ان الالهة قد غمسوه في بحر ويقال ان من ينزل هذا البحر يتغطي جسمه بطبقة من الفولاذ لا تنفذ منها السهام ولا السيوف .. ولا الموت .
وكان لهذا البطل أعداء , وحاول اعداؤه ان يجدوا نقطة الضعف فيه فلم يجدوها ... ولكنهم كانوا يؤمنون بأن كل كائن فيه نقطة ضعف .


وأخيرا وجدوا نقطة الضعف !!
هل تعرف أين؟ إن الالهة عندما غمسوه في ماء البحر كانوا قد أمسكوه من قدميه , فلم تبتل قدماه بالماء .. فظلت قدماه عاريتين من هذه الطبقة الفولاذية .. واطلقوا سهامهم علي كعب البطل أخيل ومات البطل .. لأن فيه نقطة ضعف .. لكل انسان نقطة ضعف في يده أو في جيبه أو في قلبه أو في عقله أو في ماضيه أو في مستقبله.



والناس فيهم غرور .
فكل انسان يتصور أنه أحسن من غيره , وأنه وحده القادر علي كل شيء .. وكل فتاة تري نفسها جميلة .. الجسم والعقل والملبس وأنها تستحق ان تكون عروسا لأغني وأجمل وأقوي رجل في العالم .


ولأن الناس فيهم غرور .. فهم يتصورون أن الآخرين أو أن غيرهم من الناس لا قيمة لهم ولا وزنا . 


ولأن الناس فيهم غرور .. يتصورون أنه لا غني عنهم فاذا كان واحد يعمل في مكان وترك هذا المكان , فهو يتصور أن هذا المكان أو هذا المكتب أو هذه الشركة أو هذا المصنع سينهار يوما بعد يوم , وهو لذلك حريص علي ان يسمع أخبار المصنع أو الشركة  انه يتوقع حادثة من الحوادث , مأساة , أزمة , يتوقع حريقا يصيبه .. لماذا ؟ لأنه هو لا غني عنه , ولماذا؟ لأنه مغرور 



والناس فيهم نفاق , كل الناس .
ان النفاق معناه ان رجلا لا يريد ان يصارحك برأيه , ولماذا لا يصارحك؟ لأنه يخاف منك , لأنه يتقي شرك , ومعني ذلك انه يتصور أنك شرير أو أنك مؤذ .. فهو يخاف علي نفسه منك , ويلتقي بك في منتصف الطريق .
 

والنفاق معناه ان رجلا يمدحك ويملأ نفسك بالغرور .. انه ينفخك كما تنفخ عجلات السيارات .. وبذلك تسير أنت وتسير حياتك .. بلا ضوضاء .. أليست عجلاتك منفوخة بالغرور .. ان الذي ينافقك لا يتعب , فالنفخ لا يكلفه أكثر من الكلام , ولكن النفاق يضرك اذا صدقته كله .. والانسان يصدق عادة القليل من النفاق .. فأنت منافق  والناس كلهم مثلك


هل تريد رأيي في الأصدقاء؟ ! 
 
لابد أن يكون لك أصدقاء ولابد أن تحسن اختيار الأصدقاء .. ان الحياة بلا صداقة ولا حب صعبة قاسية .. انها باردة تماما كالنوم علي الرصيف أو في الشارع .. والأصدقاء هم النور والهدوء وهم الرصيد الذي تضعه في البنك لمواجهة الأيام السوداء .


واذا تحول الأصدقاء إلي اعداء فهم أقسي من كل الأعداء لأنهم يعرفون عيوبك ويعرفون مزاياك .. انهم كالجنود الذين ينتقلون من معسكرك إلي معسكر الأعداء .. انهم يعرفون مداخلك ومخارجك  وأين ترابط قواتك وطائراتك وأوهامك واحلامك وشجاعتك وخوفك .



والمثل القائل انه يجب ان تعتدل في صداقة اصدقائك , فقد ينقلبون أعداء , ويجب ان تعتدل في عداوة أعدائك فقد ينقلبون أصدقاء , هذا المثل صادق تماما .
 

وأنت سيكون لك أعداء دائما .
ولكن أقسي أعدائك جميعا هو أنت .. لا تجعل من نفسك عدوا لنفسك .. لا تسخر من نفسك  لا تهزأ بقدرتك .. لا تهزأ بمواهبك  لا تيأس , فاليأس معناه أنك لا تصلح لشيء , لا تصلح للمقاومة  اجعل نفسك صديقا لك .. اعتمد عليها .. اعطها الثقة وبذلك تضم صديقا إلي أصدقائك , وتحرم اعداءك عدوا قاسيا يعرفك ولا يتركك ليلا ونهارا .


وأقول لك رأيي في المرأة:
 
المرأة هي أمي وأمك وأختي وأختك .. هي زوجتك وهي ابنتك .. انها نصف المجتمع أو أكثر من النصف .. انها انسان لم يعط بعد الفرصة ليكون له تجارب وقدرة علي الكفاح وعلي الحياة القاسية 

والمرأة كصديق وزوجة لابد منها .
لا غني عن المرأة أبدا , ولابد ان يكون لك امرأة .. لابد .. انك اذا لم ترد ذلك صرخت أصوات عالية مدوية في جسمك وعقلك , وفي المجتمع الذي تعيش فيه .


ولكن لا تجعل المرأة كل حياتك , مهما تكن لا تعط أمك كل الوقت  ولا زوجتك ولا حبيبتك .. أبدا .. اعطها بعض الوقت .. ان المرأة تكره الرجل الذي يعطيها كل وقته , وتكره الرجل الذي لا يعطيها شيئا من وقته .


إعطها بعض الوقت , لكي تطمع هي في الزيادة , لكي يكون عندها أمل في ان تراك أكثر  وان تجلس إليك أكثر .. اجعل المرأة علي أمل دائما , اجعل المرأة تفكر دائما في ان تكون لك .. تملأ عينيك  وأذنيك , وقلبك وحياتك .


لا تبحث عن الحب .. إنه سيبحث عنك .. وسيزورك . مرة زيارة عابرة , ومرة أخري زيارة طويلة , ثم يهبط عليك فجأة ويبقي عندك إلي الأبد .

لابد من الحب .. ولكن الحب الذي تراه في السينما وفي المسلسلات وتقرأ عنه في القصص ليس هو الحب .. إنما هو لحظات من الحب .. لحظات حادة .. من الحب .. لحظات متحمسة  والانسان لا يمكن أن يكون متحمسا طول اليوم .. ولا طول العمر  ولا يمكن ان يكون متحمسا في أمر واحد طول الوقت , ولو كان ذلك هو الحب .


وعندما تنتهي هذه الحماسة سيتحول الحب الي صداقة .. ثم الي صداقة عميقة .. ثم إلي أخوة إلي زمالة تربطها العشرة الطويلة والتفاهم والأولاد والمشاكل والمتاعب .. هذا هو الحب .

وأقول لك رأيي في الزواج:

الزواج هو أكمل علاقة بين رجل وامرأة في مجتمع متحضر .. والزواج علاقة معقدة قاسية .. علاقة تتعرض للكسر والانفجار كثيرا .. ولذلك يجب ان تقوم علي الفهم السليم .. ولا تتزوج من تلقاء نفسك .. وإنما يجب أن تستشير الناس .. وقبل ان تتزوج يجب ان تعرف الأساس الذي تتزوج عليه .. يجب ان تعرف الفتاة .. بل يجب ان تعرف نفسك أولا  هل هذا الزواج لمجرد اللذة في أن تكسب فتاة؟ هل هو للانتقام من أبيك وأمك أو من أبيها وأمها .. أو منها هي .. هل هو زواج المنفعة والمصلحة .. هل هو زواج بلا فهم ولا تقدير .

وإذا أحببت فأنت لست في حاجة إلي مساعدة من أحد , ولا استشارة أحد .. ولكن عندما تتزوج يجب أن تسأل الناس .

أذكر أنني سمعت شابا قد تزوج من شهرين يقول لأمه : والله لو عرفت أن الزواج هكذا ما تزوجت .. لماذا لم تخبريني بهذا من قبل؟ لماذا أوقعتني في هذه المصيدة .. لا أريد ان أعيش مع هذه الفتاة .. لم أعد أحبها .. لم أعد أطيق الاقتراب منها .. ولا أستطيع أن أنظر إلي وجهها .. إنني لن أنسي لك هذا يا أمي .. لن أنساه ..
وكثير من الفتيات قلن هذا لأمهاتهن أيضا .



ومعني ذلك ان الشاب أو الشابة تزوجت وكانت تظن الزواج شيئا  فوجدته شيئا آخر .. كانت تراه تفاحا فوجدته بصلا .. كانت تري الحياة الزوجية لامعة دائما ضاحكة دائما .. فوجدت الرجل يدخل البيت , ويمد لها يده وكأنه يريد أن يقول لها : البقية في حياتك .. كلنا لها .


هذا الخطأ يقع فيه كثير من الناس .
ولذلك يجب أن يفهم كل من يرغب في الزواج معني الزواج .. فما معناه؟ فإذا عرف كل منهما معناه , لم يقدم علي شيء مما فعل , ولم يلم أحدا من أهله , أو من أهل عروسه أو من أصدقائه . إذا كان عسلا فهو المسئول , وإذا كان بصلا فهو أيضا المسئول , وهو وحده القادر علي أن يجعل من هذا البصل الصعيدي بصلا إيطاليا لا يلسع , ثم استطاع ان يجعل منه عسلا .. كل هذا يحدث في كل بيت وكل زمان .. وهذه الزوجية هي العلاقة السحرية بين رجل وامرأة .


إذن يجب أن يعرف معني الزواج أولا :

وأنا أقول معني الزواج عندي .. معناه : اتحاد بين اثنين يشتهي كل منهما الآخر وليس معني الاشتهاء مجرد الرغبة الجسدية العابرة ولكن اشتهاء دائما . 

أو بعبارة أخري ان الزواج معناه : أن يشتهي الرجل زوجته لدرجة الحب , وان يحبها لدرجة الاشتهاء فالزواج اذن اتحاد دائم بين جسم يشتهي وقلب يحب .
وهناك شيء مهم جدا يربط الاثنين معا .
هذا الشيء اسمه : الحب . 

وكل إنسان يتحرك قلبه ويعلو ويهبط ويطرد شيئا من الدم في خده يضع يده علي صدره ويقول : أنا أحب .

وأنا أقول له : أنت لا تحب .. فهذا الذي تحس به هو حرارة الدم , لا حرارة العطف والاعجاب والحاجة إلي إنسان آخر .
لأن الحب معناه أن يحس إنسان نحو إنسان آخر بإحساس قوي دائم  وأن يحس أنه مربوط بهذا الانسان , وأنه بغيره ستكون حياته شاقة , أنه الطائرة التي ترفعه إلي السماء والمظلة التي تمسكه عندما ينزل من السماء فلا ينهار .. والحبل الذي يتثبت به حين يصعد الجبل فلا يرتطم بالصخور .. وهو الحاجز الكبير الذي ينير له في بحر الحياة ويحميه من الأمواج الهائلة .. هذا هو الحب يا سيدي .
 

وشيء آخر وأخيرا :
 
لا تصدق أنني أعرف أكثر منك .. ولا أفهم أكثر منك .. ولكن أنا إنسان لي تجارب رأيت وسمعت وقرأت , ولم أر كل شيء , ولا سمعت كل شيء .

ولا تصدق أن هناك رأيا قاطعا أو نهائيا في أي شيء من الأشياء  في الناس أو في الحياة أو في الحب .. كل الآراء تتغير بمرور الأيام واختلاف الناس , وهذا الذي أقوله سيتغير يوما ما , ففكر أنت وجرب أنت .




ليست هناك تعليقات: