الثلاثاء، 15 مايو، 2012

مخاطر الوشم المؤقت بـ"الحناء"


 


الحناء نبات ينمو بكثرة في المناطق شبه الاستوائية وفي المزارع الباكستانية والهندية. واستُخدمت الحناء منذ العصور القديمة كصباغة طبيعية "لشعر المومياء لدى المصريين"، وخصوصا في الثقافة الهندوسية والإسلامية.

فيما يتعلق بها كنبات، الحناء الطبيعية آمنة تماما من كل الأخطار، وللحصول على وشم من الحناء، يتم خلط مسحوق النبات مع الماء، تترك العجينة لمدة من ساعة إلى أربع ساعات من أجل تثبيت الصباغة جيدا، ثم يتم نزع القشرة الجافة.

يستطيع الوشم الطبيعي من الحناء المحصل عليه  أن يدوم من أسبوعين إلى ثلاث، لكن مع العولمة، أصبحت تُعرض هذه الطقوس الشرقية على السياح في الشواطئ والمسابح في العديد من المواقع السياحية في أستراليا، كاليفورنيا، فالنسيا، تونس، المغرب، مصر وحتى التايلاند، بل أبعد من ذلك، يتم عرض هذه الخدمة الخاصة في حمامات الفنادق والمتنزهات العامة.

المشكلة الكبرى –حسب الأطباء المتخصصين في أمراض الجلد-، هي أنه عند تقديم هذا الوشم المؤقت، لا يمكن للسائح أو السائحة البقاء لمدة ساعتين أو أربع في انتظار أن تجف الحناء، بحيث لا يمكنهم السباحة ولا حمل أكياس أو حقائب على الظهر.
 
لهذا السبب، يقوم أصحاب خدمة الوشم بالحناء بوضع حناء مغشوشة بصورة غير قانونية، وذلك بخلطها بمادة الـ "بارافينيلينديامين"؛ ويتعلق الأمر هنا بمادة معدة للاستعمال الصناعي، وتستخدم فقط لصباغة الشعر البشري مع تركيز منخفض للغاية.

هذه الحناء المغشوشة، أو ما نسميها بـ "الحناء السوداء"، يمكنها أن تجف في ظرف 10 دقائق لا غير، إلا أن ما يحدث هو أن مادة الفينيلينديامين قد تسبب حساسية شديدة عند تطبيقها بشكل غير صحيح.
 
فيصبح المريض بالحساسية غير قادر مستقبلا على صباغة الشعر بالصباغات العادية الموجودة في الأسواق، لا يمكنه –على سبيل المثال- بسبب هذه الحساسية أن يصبح حلاقا، ولا يمكنه أيضا العمل في بعض القطاعات الصناعية على وجه التحديد.

تجدر الإشارة إلى أن بعض المواد التي يقدمها أصحاب خدمة الوشم المؤقت على أنها حناء، لا تتوفر بتاتا في مكوناتها على نبتة الحناء، بل هي فقط صباغات صناعية.

إن التوعية بهذه المخاطر ليست متعلقة بسن معين، لكن يجب اتخاذ الحذر الشديد مع الأطفال والمراهقين، لأن الأطفال هم أول من يطلب الحصول على هذا النوع من الوشم المؤقت، والآباء يسمحون بذلك اعتقادا منهم بأن الأمر بمنتهى الأمان.

أخبرنا عن تجربتك، هل سبق لك أن قمت بوضع وشم مؤقت من هذا النوع؟ وهل ما زلت تثق الآن في هذا النوع من الخدمات؟
 
 

ليست هناك تعليقات: