الأحد، 19 سبتمبر، 2010

الذاكـــــرة


اؤمن دائما ان الذاكرة كائن حي مثلها مثل باقي الكائنات تحتاج الي غذاء و عناية متواصلة كي تعتني هي بدورها بما و من تحتويه من ذكريات عزيزة علي قلبك..

لذلك فإن اهملتها و لم تراعيها فهي بالمثل ستهمل ذكري بعض الجوانب من حياتك ..و المدهش في امر الذاكرة انها لاتكلفك مالا و لا عبئا في العناية بها فقط يكفيها انك ما زلت علي قيد الحياة فتقوم هي بالعناية بنفسها دون اثقال عليك ..

وغذاؤها لن يكلفك شيئا لانها تستمده من بقائك شخصيا فقط كل ما ترجوه هو لحظة صفاء نادرة تمر بخلايا عقلك المزدحم بالاف الخواطر لتستعيد صورة قديمة في ذهنك او تسمع اصواتا قديمة لتتجدد الصورة مرة اخري و تعود للخلفية الابيض و الاسود بهجة الالوان من جديد و تصبح بعدها من اسهل الملفات استرجاعا من ارشيف ذاكرتك لكن في بعض الاحيان ينشغل المرء باحداث مهمة و اشخاص اهم بل و ذكريات ارفع مكانه و اعز لديه مما يؤدي الي اختباء بعض الذكريات الاخري في خجل ليعلوها الغبار و تكسوها التجاعيد و يصيبها الهرم...

و إذ فجأة يحدث امرا مفاجئا يفيقها من غفوتها فتصحو مذعورة بملابس رثة و شعر اشعث و ملامح باهتة تحاول ان تفهم حينها ما الذي حدث و احالها الي هذة الصورة المزرية!

ليست هناك تعليقات: